روابط سريعة



بالصور .. "غادة والى" تشهد تخرج الدفعة الثانية من دبلومة مهنية لمواجهة تعاطى المخدرات

"والى " تفتتح أول مقر دائم لصندوق مكافحة الإدمان بالجامعات المصرية


لتوعية طلاب جامعة القاهرة بأضرار تعاطى المخدرات

الاستعانة ب 90% من خريجي الدبلوم العام الماضي للعمل فى برامج صندوق مكافحة الإدمان


"والى" تسلم الخريجين شهادات التكريم .. وتطالبهم بمزيد من الجهد


للتصدى لظاهرة الإدمان




شهدت غادة والى وزيرة التضامن الاجتماعى ورئيس مجلس إدارة صندوق مكافحة وعلاج الإدمان والتعاطى اليوم الثلاثاء، حفل تخرج الدفعة الثانية من الدبلومة المهنية فى مجال مواجهة تعاطى المخدرات بجامعة القاهرة ، حيث تعد أول دبلومة جامعية متخصصة فى مجال علاج الإدمان وخفض الطلب على المخدرات على مستوى الدول العربية والشرق الأوسط ومعتمدة من المجلس الأعلى للجامعات ، كما أن تدشين هذه الدبلومة بالتعاون مع المجلس الأعلى للجامعات كان أحد مكونات الخطة القومية لمكافحة المخدرات والمعتمدة من مجلس الوزراء فى مايو 2015.


عقد اللقاء بجامعة القاهرة، وبحضور كل من الدكتور محمد عثمان الخشت رئيس جامعة القاهرة وعمرو عثمان مساعد وزير التضامن - مديرصندوق مكافحة وعلاج الإدمان والتعاطى والدكتور أحمد الشربينى عميد كلية الآداب وأعضاء هيئة التدريس بالجامعة .


‏‎ وصرحت " والى " أن هذه الدبلومة معتمدة من المجلس الأعلى للجامعات وتُعد الأولى من نوعها ليس فقط فى مصر وإنما فى الشرق الأوسط ﻭأنه تم التعاون مع كلية الآداب جامعة القاهرة لوضع المقررات الدراسية لدبلوم مكافحة وعلاج الإدمان من خلال على الإطلاع على كافة المعايير الدولية المعتمدة من منظمة الصحة العالمية ومكتب الأمم المتحدة المعنى بالمخدرات لتتماشى مع الاتجاهات العالمية الحديثة فى هذا المجال، لافتة إلى أنها حرصت على طرح هذا التوجه فى الدبلوم خلال لقائها مع مساعد الأمين العام للأمم المتحدة ومدير المقر الرئيسي لمكتب الأمم المتحدة المعنى بالمخدرات والجريمة وذلك خلال المشاركة بفاعليات الدورة الستين للجنة المخدرات بفيينا ،كما أن هذه التجربة بمثابة نبراصاً للعديد من الدول على المستويين الإقليمي والدولي فعلى سبيل المثال لا الحصر، يوقع صندوق مكافحة وعلاج الإدمان في 19 سبتمبر الجاري بروتوكول تعاون مع المركز الوطني للتأهيل بأبو ظبي ويتضمن نقل هذه التجربة الأكاديمية للجانب الإماراتي الشقيق.


وأوضحت " والى " أنه تم تصميم البرنامج الدراسي بالدبلوم ليمتد لعام كامل ينقسم إلى فصلين دراسيين بنظام الساعات المعتمدة، يحوى كل فصل دراسى خمس مقررات دراسية ثلاثة منها إجبارية ومقرران اختياريان ،بالإضافة إلى مشروع بحثى خاص بكل طالب يقدم فى نهاية الفصل الثانى، كما تم اختيار أفضل الكوادر التدريسية المُتخصصة من الأساتذة فى مجال علم النفس والطب النفسى والقانون واﻻجتماع لتقديم منهج دراسى متخصص حول اضطرابات تعاطى المواد المخدرة والمؤثرة على الحالة النفسية من كافة المنظورات العلمية وعبر رؤية متكاملة للمداخل العلمية المختلفة.


كما يتضمن المنهج الدراسى بالدبلوم تدريب عملى للطلاب على طرق فحص وتقييم حالات الإدمان ووضع الخطط العلاجية والتأهيلية وتنفيذ البرامج العلاجية الحديثة مع حالات الإدمان من خلال تدريب تطبيقى فى الكلية؛ يتبعه تدريب ميدانى فى مركز الطب النفسى بمستشفى قصر العينى تحت إشراف مشترك ما بين أساتذة علم النفس الإكلينيكى بالكلية والأطباء النفسيين العاملين بالمركز، و تم هذا التدريب بواقع (200) ساعه تدريبية مقسمة على الفصلين الدراسيين ،إضافة إلى (72) ساعة تدريب صيفي مُكمل يستند إلى الدليل العلمي فى جودته


وفي إطار الاستعداد للدبلوم خلال العام الدراسي الجديد أوضحت " والى " أن هناك اقبال كبير للالتحاق بالدبلوم ، وسيتم البدء خلال الأيام القادمة في اختبارات الطلبة المتقدمين لاختيار 25 طالب يبدأون الدراسة خلال العام الدراسي الجديد،كما تم الحرص على أن تكون المقررات الدراسية منطلقة من المتطلبات والاحتياجات الفعلية لسوق العمل فى هذا المجال على المستويين الحكومي والخاص والأهلي لتأهيل كوادر قادرة على تصميم وتنفيذ برامج علمية لخفض الطلب على المخدرات تستند إلي الدليل العلمي في جودتها،حيث تم استيعاب 90% من خريجي الدبلوم العام الماضي ببرامج عمل الصندوق في قطاعي الوقاية والعلاج والتأهيل، في ظل التوسع في المراكز العلاجية لتصل إلى (23) مركز علاجي حالياً مقارنة بعدد (12) مركز في عام 2014 حيث أن هذه المراكز تحتاج لطاقات شبابية مؤهلة علمياً وعملياً لتطبيق البرامج العلاجية والتأهيلية

وأعلنت " والى " عن إطلاق المسابقة البحثية لطلاب جامعة القاهرة بعنوان "تطوير آليات خفض الطلب على المخدرات بين طلاب الجامعات"، ويصل مجموع جوائزها إلى " 20 ألف جنيه" ويتم تنفيذها تحت إشراف مشترك بين كلية الآداب وصندوق مكافحة الإدمان، وأن الاطلاع على شروط المسابقة وموعد تقديم الأبحاث من خلال زيارة الموقع الرسمي للصندوق أو صفحته الرسمية على الـFacebook

كما افتتحت " والى " أول مقر لمتطوعي صندوق مكافحة الإدمان بالجامعات المصرية داخل جامعة القاهرة ، كمقر دائم للصندوق ليكون منارة للوقاية وتوعية الشباب بجانب العمل على جذب مزيد من المتطوعين الشباب للانضمام للتطوع والمشاركة الفاعلة في مواجهة المخدرات،لافتة إلى أن هذا المقر سيتمتع بالأنشطة التفاعلية غير التقليدية لتبصير الطلاب بمشكلة المخدرات وسيكون مشارك مع الشباب بشكل شهري أحد الرموز المؤثرة على الشباب للمشاركة في نشاط هذا المقر ،كما قامت الوزيرة بتكريم الخريجين وتسليمهم شهادات التخرج وطالبتهم ببذل أقصى جهدا لخدمة المجتمع والتصدى لظاهرة الإدمان وتعاطى المخدرات .

وفى نهاية اللقاء وجهت "والى "حديثها للخريجين " أنتم الآن تحملون شعلة جديدة من الأمل فى مسيرتنا لمواجهة المخدرات وتبصير المجتمع بمخاطرها، وأثق تماماً فى قدرتكم على حمل هذه الرسالة بكل إخلاص وتفاني"

من جانبه أشاد الدكتور محمد عثمان الخشت رئيس جامعة القاهرة بالدور الذى تقدمة وزارة التضامن الاجتماعى وصندوق مكافحة الإدمان فى مكافحة تعاطى المخدرات ،لافتا إلى أن الوزيرة غادة والى دائما ما تدعم برامج الجامعة وكذلك اهتمامها بالبحث العالمى والعلماء موجها الشكر للوزيرة كما قام بإهداء الوزيرة درع الجامعة تقديرا لجهودها ودعمها لأنشطة الجامعة المختلفة.







برامج التوعية والتثقيف

  • برنامج اعداد الشباب

    ويهتم الدليل بإعداد النشء و الشباب وتمكينهم من نشر الوعى بأخطار مشكلة التدخين و التعاطى و الادمان بين اقرانهم فى كافة التجمعات الشبابية ، و يحرص على امدادهم بالمهارات الحياتية ..التفاصيل

  • تدريب الكوادر المتخصصة

    تنطلق هذه البرامج لتدريب الكوادر المتخصصة في مجالات التعامل مع مشكلات المخدرات و العمل على تلافي المشاكل التي يمكن الوقوع فيها في عملهم ، و كذا مدهم..التفاصيل

  • لقاءات الاتصال المباشر

    تنطلق هذه البرامج لتدريب الكوادر المتخصصة في مجالات التعامل مع مشكلات المخدرات و العمل على تلافي المشاكل التي يمكن الوقوع فيها في عملهم ، و كذا مدهم..التفاصيل

Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

Powered By : CairoCodes

جميع الحقوق محفوظة لصندوق مكافحة وعلاج الادمان والتعاطى