روابط سريعة

خدمات الخط الساخن:

يقدم الخط الساخن خدمات علاجية للمتعاطين والمدمنين بالمجان وفى سرية تامة ، ويقصد بالخدمات العلاجية مجموعة الإجراءات التى تتخذ لوقف التدهور العضوى والنفسى الناتج عن التعاطى ، ويقدم العلاج بالخط الساخن من خلال فريق من الأطباء المتخصصين فى علاج الإدمان والذين يقومون بالكشف على الحالات وعمل تقييم إكلينيكى لها ، كذلك عمل جلسات تحفيزية ، ثم يقوم الفريق المكون من الطبيب المعالج والأخصائى النفسى للمتابعة بوضع الخطة العلاجية للمريض ومتابعته فى فترة ما بعد العلاج و تتضمن محورين أساسيين                


 الأول: يختص بالاتصالات الهاتفية التى ترد للخط الساخن ، ونود الإشارة الى أن الخط الساخن يعمل 24 ساعة يومياً طوال أيام الأسبوع وخلال العطلات الرسمية ،

والمحور الثانى : يهتم بالخدمات العلاجية التى تقدم للمترددين على الخط الساخن للعلاج ، وفيما يلى بيان بهذه الخدمات.


أولاً : الاتصالات الهاتفية وأنواعها:

  • النوع الأول من الاتصالات الهاتفية هو المكالمات الخاصة بالاستقبال، والتى يجريها المرضى أو ذويهم، بعد وصول المتعاطى لمرحلة الإدمان التى تستلزم علاجه أو حجزه بإحدى المستشفيات المتعاونة مع الخط الساخن، حيث يطلب المريض أو أحد ذويه استقبال أخصائى الخط الساخن له بأقرب مستشفى لمسكنه لتقييم حالته والبدء فى العلاج، وذلك من خلال الفريق العلاجى بالمستشفيات المتخصصة لعلاج الإدمان والمتعاونة مع الخط الساخن.
  • النوع الثاني من الاتصالات الهاتفية هو الخاص باتصال المريض بالأخصائى بعد وأثناء تلقيه الخدمة العلاجية ، حيث يقوم المريض بالاتصال بالأخصائى المتابع لحالته للاستفسار حول بعض المشاكل التى تواجهه سواء فيما يخص العلاج أو ما يتعلق بأحد جوانب حياته المختلفة.

وتعد المتابعة أحد أهم الأنشطة التى تمارس فى الخط الساخن وتتناسب هذه النسبة مع طبيعة مشكلة الإدمان، والتى تحتاج إلى المتابعة المستمرة والمتواصلة . وقد اتضحت أهمية هذه الخدمات من خلال الاتصالات الهاتفية التى يتلقاها أخصائيو الخط الساخن والمتطوعون ، كما توضح التفاعل الإيجابى مع الخط الساخن مما يعد مؤشراً على فاعليته واتساع نطاق خدماته وأن الخط الساخن أصبح معروفاً لقطاع عريض من المرضى أو ذويهم.

  • النوع الثالث هو اتصالات المشورة وتتضمن هذه الاتصالات المكالمات التى يجريها المرضى أو ذويهم بهدف التعرف على كيفية الاكتشاف المبكر لحالات التعاطى وكيفية التعامل مع المرضى ، وفي هذا الصدد يحرص الصندوق على إجراء لقاءات تليفزيونية للتعريف بخدمات الخط الساخن، والتى استطاعت الوصول إلى الجمهور المستهدف وتعريفه بكيفية الاكتشاف المبكر لحالات التعاطى، وكيفية التعامل مع المرضى إضافة إلى جذب انتباههم ، ورفع الوعى بخطورة المخدرات، وتوضيح جوانب الخطأ فى المفاهيم المغلوطة وتفنيدها.

 

ثانياً : الخدمات العلاجية التى تقدم للمترددين على المستشفيات الشريكة مع الخط الساخن للعلاج والتأهيل:

أ- مسلمات أساسية فى علاج الإدمان:

1- الإدمان مرض يستحق العلاج وينبغى التعامل معه على هذا الأساس.

2- الإدمان زملة من الأعراض والاضطرابات العضوية والنفسية والاجتماعية.

3- الإجراءات العلاجية اللازمة لعلاج الإدمان متعددة ولا يمكن الإدعاء بوجود مدخل أو أسلوب واحد فقط لعلاج الإدمان.

4- الهدف الرئيسى من العلاج ليس مجرد الامتناع عن تعاطى المخدر بل لمساعدة المريض على العودة إلى الحياة والدخول مرة أخرى إلى النسيج الاجتماعى الذى انسلخ منه.

5- العلاج الطبى (التطهير من السموم) رغم أهميته لا يشكل سوى مرحلة أولية محدودة من العلاج ، لذلك فإن العلاجات النفسية وأساليب التأهيل الاجتماعى تظل هى الأهم باعتبارها مكملة لإجراءات العلاج الطبى.

ب- من أجل ضمان فعالية البرامج العلاجية ينبغى مراعاة ما يلى:

1- أن تتمتع البرامج العلاجية بالمرونة الكافية.

2- أن يعتمد تنفيذ هذه البرامج على فريق عمل متكامل يضم كافة التخصصات اللازمة للعمل مع الإدمان (طبيب ، طبيب نفسى ، أخصائى نفسى ، أخصائى اجتماعى ، ممرض ،متعافين ، مرشد دينى ... الخ).

3- أن تتضمن البرامج العلاجية تدخلات تعنى بالأمراض الطبية والطبية النفسية والمشكلات الأخرى المشتركة مع الإدمان.

4- ألا يقتصر العلاج على المرضى وأن يمتد ليشمل الأسرة والسياق الاجتماعى بكامل.

5- ضرورة الاستفادة من نتائج البحوث والدراسات التى أنجزت فى مجال الإدمان.

6- ضرورة التنسيق والتكامل بين كافة مؤسسات المجتمع المعنية بشئون العلاج ، وألا يتم اختزال العلاج فى مؤسسة واحدة أو وزارة واحدة.

7- ضرورة التقويم المستمر للنواتج العلاجية لتصحيح مسار البرامج العلاجية وتطويرها.

 

2- الخدمـات العلاجيـــة:

يقصد بها مجموعة الإجراءات التى تتخذ لوقف التدهور العضوى والنفسى الناتج عن التعاطى . ويقدم العلاج بالخط الساخن من خلال فريق من المتخصصين فى علاج الإدمان.

وتتنوع الخدمات العلاجية التى تقدم من خلال الخط الساخن لتتضمن:

1- علاج طبى : ويشتمل على

أ- علاج أعراض الانسحاب (تطهير الجسم من السموم).

ب- علاجات طبية تعالج الأمراض الجسمية المرتبطة بالتعاطى.

2- علاج نفسى: ويشتمل على

علاج نفسى فردى ، علاج نفسى جمعى ، مقابلات دافعية ، علاج تبصيرى ، علاج نفسى سلوكى معرفى ، يتم من خلاله توظيف وإيجاد الإيجابية وتدريب المرضى على تعديل أفكارهم تجاه تعاطى المخدرات واستعادة ثقتهم فى أنفسهم ، وتصحيح صورة الذات، وتقييم القدرات الحقيقية ، وتعلم سلوكيات أخرى.

3- الوقاية من الانتكاسة:

إجراء علاجى يستخدم مع المعتمدين على المشروبات الكحولية أو المخدرات خلال فترة انقطاعهم عن التعاطى لإعدادهم لمواجهة الهفوات أو الكبوات المحتومة التى تنذر ببداية الانتكاس لتعاطى المادة المخدرة ، وفى هذا الإجراء يتعلم المريض استراتيجيات المواجهة التى تمكنه من تجنب المواقف التى يعتقد أنها تنطوى على اندفاعات محفوفة بمخاطر الانتكاس ، كما يتعلم أيضاً من خلال عملية التهيؤ الذاتي وأساليب أخرى كيفية تقليل احتمال تعاطى المادة المخدرة بمجرد حدوث الهفوة (الكبوة) إلى أدنى حد ممكن.

4- برنامج الرعاية النهارية:

يقدم الخط الساخن بالشراكة مع المنظومة العلاجية بمستشفى مصر الجديدة للصحة النفسية بالمطار برنامج الرعاية النهارية لمجموعة من المتعافين وأسرهم ، تأكيداً على الدور المحورى للأسرة فى العلاج والمتابعة ، حيث أن للأسرة دوراً كبيراً فى تقليل الانتكاسة واستمرارية العلاج، ويهدف هذا البرنامج إلى حماية المريض المتعافى من الانتكاسة بسبب عودته للاختلاط بأصدقاء السوء وتأهيله على إعادة جسور التفاهم بينه وبين أسرته والمجتمع المحيط به لتسهيل عودته إلى الحياة العملية واكتساب القدرة على التعامل الإيجابى مع المجتمع بعد العلاج. ويتردد المتعافون على المستشفى 4 أيام أسبوعياً ينخرطون فى جلسات محادثات ومحاورات وأنشطة ترفيهية تستغرق اليوم بأكمله نهاراً.

 

5- اهميةالعلاج الجماعى لمرضى الإدمان:-

 ثبت بالخبرة الإكلينيكية نجاح جلسات العلاج الجماعى كمكون أساسى فى برنامج علاج الإدمان.

حيث يلعب العلاج الجماعى دوراً فعالاً فى مساعدة المرضى على التخلص من التعاطى والإدمان ومنع الانتكاسة ، فهذا النوع من العلاج يساعد المرضى الذين يجنحون للسلبية والانزواء ويفتقدون المهارات الاجتماعية التى تمكنهم من تنمية روابط وثيقة الصلة بالآخرين.

كما أنه يساعد المرضى الذين يعانون من الاكتئاب الذى يكون ناتجاً من الاحتكاك بالآخرين والفشل فى ذلك.

هذا فضلاً عن أن عملية العلاج لا تكون فعالة على الإطلاق ما لم يمارس المريض المهارات التى يرغب فى تنميتها من خلال الجماعة.

وأكد كثيراً من المعالجين لمرضى الإدمان على أن هناك العديد من الحالات النفسية التى تلعب فيها العوامل الاجتماعية والأخطاء فى عمليات التفاعل بالآخرين دوراً حاسماً فى نمو الأعراض المرضية وبهذا فإن العلاج الجماعى يكون فعالاً فى هذه المواقف إذا تم فى مواقف اجتماعية منضبطة.


برامج التوعية والتثقيف

  • برنامج اعداد الشباب

    ويهتم الدليل بإعداد النشء و الشباب وتمكينهم من نشر الوعى بأخطار مشكلة التدخين و التعاطى و الادمان بين اقرانهم فى كافة التجمعات الشبابية ، و يحرص على امدادهم بالمهارات الحياتية ..التفاصيل

  • تدريب الكوادر المتخصصة

    تنطلق هذه البرامج لتدريب الكوادر المتخصصة في مجالات التعامل مع مشكلات المخدرات و العمل على تلافي المشاكل التي يمكن الوقوع فيها في عملهم ، و كذا مدهم..التفاصيل

  • لقاءات الاتصال المباشر

    تنطلق هذه البرامج لتدريب الكوادر المتخصصة في مجالات التعامل مع مشكلات المخدرات و العمل على تلافي المشاكل التي يمكن الوقوع فيها في عملهم ، و كذا مدهم..التفاصيل


Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

Powered By : CairoCodes

جميع الحقوق محفوظة لصندوق مكافحة وعلاج الادمان والتعاطى