drugcontrol1@drugcontrol.org.eg

Hotline:16023



2022/06/02

بالصور .. وزيرة التضامن تستعرض نتائج تحليل مشاهد التدخين والمخدرات بدراما رمضان 2022
‬انخفاض مشاهد التدخين في دراما من 13 % في رمضان 2017 إلي 2,9% في رمضان 2022
تراجع مشاهد التعاطي من 4% إلي 0,5% فى الأعمال الدرامية
72% من طلاب مدارس المرحلة الثانوية يستمدون معرفتهم بشأن قضية التعاطي والإدمان من الدراما التليفزيونية
18% ‏‪ من الأعمال الدرامية عرضت أضرار التعاطي وأثره على الفرد والمجتمع ‬
خلو الأعمال الدرامية من مشاهد التدخين وتعاطي المخدرات للأطفال أبرز الظواهر الإيجابية في التناول الدرامي لقضية التدخين والتعاطى لعام 2022
‏‪"القباج " تكرم الأعمال الدرامية الداعمة لقضية التوعية بأضرار المخدرات‬
‏‪ ‬
أعلنت السيدة / نيفين القباج وزيرة التضامن الاجتماعي ورئيس مجلس إدارة صندوق مكافحة وعلاج الإدمان والتعاطي نتائج المرصد الإعلامي للصندوق حول تحليل مشاهد التدخين والمخدرات بدراما رمضان- 2022 ،ومقارنتها بالسنوات الماضية، لافتة إلى أن الدراما حققت هذا العام نتائج إيجابية في تناولها لقضية المخدرات بالمقارنة بالسنوات الماضية‪ .‬

جاء ذلك خلال الاحتفال بمناسبة اليوم العالمي للامتناع عن تعاطي التبغ والذي يحتفي به العالم في نهاية شهر مايو من كل عام  ،بحضور عمرو عثمان مساعد وزيرة التضامن -مدير صندوق مكافحة وعلاج الإدمان والتعاطي والدكتور أشرف زكى نقيب المهن التمثيلية  وعدد من الكتاب والمنتجين  والفنانين وأعضاء مجلسى النواب والشيوخ ‪ ‬ .
‏‪                  ‬
وصرحت السيدة / نيفين القباج وزيرة التضامن الاجتماعي ورئيس مجلس إدارة صندوق مكافحة وعلاج الإدمان والتعاطي ،بأن موعدنا  اليوم مع صناع الدراما لتقييم تناول قضيتي تعاطى المخدرات والتدخين في دراما شهر رمضان من كل عام يأتي انطلاقا من الإيمان  الراسخ بقيمة الدراما المصرية ودورها الرائد في تشكيل فكر ووجدان المجتمع في مصر والوطن العربي؛ حيث أن الدراما بكل صورها أكثر القوالب والأشكال الفنية والإعلامية جذباً ومن ثم تأثيراً فى المجتمع بكل فئاته، هي التعبير عن الحياة بتفاعلاتها ومشكلاتها؛ وهى آلية مهمة لتناول وطرح القضايا الاجتماعية بما تملكه من أدوات جذب وتأثير تتمحور حول القصة الإنسانية الاجتماعية والحبكة الدرامية والأداء الجيد للممثلين المفضلين والمؤثرات الصوتية والألوان، ويتجلى تأثيرها الفعال في قضية مكافحة التدخين والمخدرات لاسيما بين الأطفال والنشء حتي أن 72% من طلبة مدارس المرحلة الثانوية يستمدون معرفتهم بشأن قضية التعاطي والإدمان من الدراما التليفزيونية وفقاً لدراسة علمية أجراها صندوق مكافحة وعلاج الإدمان والتعاطي‪.‬
‏‪‬
وأكدت الوزيرة انه مُنذ عام 2014  نحرص على الالتقاء بصُناع الدراما بعد انقضاء شهر رمضان المبارك للتداول معهم نتائج رصد وتحليل مشاهد التدخين والمخدرات في الأعمال الدرامية؛ لإلقاء الضوء على التناول الإيجابي وتكريمه كذلك نرصد خطورة التناول السلبي للقضية وتداعياته الخطيرة على الأطفال والشباب، وخلال هذه المسيرة الحافلة والممتدة لـ 8 سنوات تم الحرص على بناء الشراكات مع كل الجهات الفاعلة  وبالتنسيق مع نقابة المهن التمثيلية  تم إصدار وثيقة التزام صناع الدراما بشأن تناول ظاهرة التدخين وتعاطي المواد المخدرة للقضية فى مايو 2015 والتي تم إعدادها تحت رعاية فخامة السيد رئيس الجمهورية، كما تم توقيع  بروتوكول تعاون مع المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام بهدف الوصول لدراما رشيدة في تناولها للقضية‪.‬

وأوضحت الوزيرة ان نتائج المرصد الإعلامي لصندوق مكافحة وعلاج الإدمان والتعاطي كشفت عن انخفاض نسب مشاهد التدخين من 13% من إجمالي المساحة الزمنية للأعمال الدرامية في رمضان 2017 إلى 2,9% في رمضان هذا العام، أما مشاهد تعاطى المخدرات فقد انخفضت نسبتها من 4% إلى 0,5%. كما خلت (8) مسلسلات تماماً من مشاهد المخدرات، و (3) مسلسلات خلت من مشاهد التدخين، وعلى صعيد تحليل مضمون دراما هذا العام؛ فقد حملت الدراما العديد من الرسائل الإيجابية بشأن قضيتي التدخين والمخدرات كما التزمت العديد من القنوات التلفزيونية بعرض التصنيف العمري للأعمال الدرامية كما خلت كافة الأعمال الدرامية من وجود أي مشاهد للتدخين أو لتعاطي مخدرات من قبل الأطفال للعام الرابع على التوالي‪.‬

وأشارت الوزيرة أن تجربة المرصد الإعلامي لصندوق مكافحة وعلاج الإدمان والتعاطي تعد من التجارب الرائدة على المستوى الدولي؛ حيث  اختارتها مُنظمة الصحة العالمية في مارس 2018 لعرضها باجتماع لجنة خبراء المُنظمة لمنع الترويج لمنتجات التبغ والذي عُقد بنيودلهي، وتم اعتماد تجربة المرصد كأحد الأدلة العلمية لتطوير وثيقة دولية أصدرتها المُنظمة في نوفمبر من نفس العام بشأن تدابير مواجهة كافة أشكال التسويق الغير مباشر لمنتجات التبغ ،وذلك في إطار التزام الدول الأعضاء بالاتفاقية الإطارية لمكافحة التبغ، كما كانت محل احتفاء في كثير من المحافل الدولية كالاجتماع السنوي للجنة المخدرات الدولية – الدورة الثالثة والستين المُنعقدة بفيينا بدولة النمسا في مارس 2020، ومؤتمر الجمعية الدولية لمتخصصي علاج وتأهيل مرضى الإدمان في دورته السابعة المُنعقدة فى أبوظبي بدولة الإمارات العربية المتحدة في مايو 2022‪‬.

وكرمت "القباج" الأعمال الدرامية الداعمة لقضية التوعية بمشكلة المخدرات ووجهت الشكر للشركة المتحدة للخدمات الاعلامية على دعمها المستمر مؤكدة على استمرار دعم صناع الدراما للقضايا الاجتماعية التي تتبناها وزارة التضامن الاجتماعي ومنها قضية التعاطي والإدمان وكذلك مركز استضافة المرأة المعنة وكفالة الأسر للاطفال  ، ونطلع إلي مزيد من التعاون المثمر والبناء مع الشركة المتحدة للخدمات الإعلامية ،كما وجهت الشكر لشركة‪ Media Hub ‬المنفذة للحملة الإعلامية " المخدرات رحلتها قصيرة ماتسافرهاش ..أنت أقوى من المخدرات "، بمشاركة تطوعية من كابتن محمد صلاح مؤكدة على استمرار التعاون لنشر الوعي والبصيرة بمشكلة التعاطي والإدمان باستكمال حلقات أخرى جديدة من سلسلة حملتنا الإعلامية " والشكر للدكتور/ أشرف زكى نقيب المهن التمثيلية لدعمه المستمر لقضايا الوزارة.

من جانبه استعرض عمرو عثمان مساعد وزيرة التضامن الاجتماعى - مدير صندوق مكافحة وعلاج الإدمان والتعاطى - نتائج المرصد الإعلامى لصندوق مكافحة وعلاج الإدمان وتحليل التناول الدرامى لمشكلة التدخين وتعاطى المواد المخدرة رمضان 2022 ، مقارنة بالسنوات الماضية حيث تم تحليل المضمون لعدد 27 عمل درامي هذا العام وأن المساحة الزمنية لمشاهد التدخين  2.9 % من إجمالي المساحات الزمنية للأعمال الدرامية بعدما كانت 13% عام 2017 وأن من أبرز أنواع التدخين التى ظهرت فى الدراما 2022 السجائر بنسبة 70.7% ،وسيجار 13% ، والشيشة 12% ، وبايب 8.3% ،وتدخين إلكترونى 7% ،وقد يتضمن المشهد الواحد على أكثر من نوع تدخين ‪ .‬
‫ ‬
وأوضح " عثمان " أن المساحة الزمنية لمشاهد الكحوليات وتعاطي المخدرات  انخفضت في الأعمال الدرامية في رمضان الماضى لـ  0.5 % من إجمالي المساحات الزمنية للأعمال الدرامية هذا العام بعدما كانت 4% % عام 2017 ،وأن من أبرز أنواع المخدرات التي ظهرت فى الدراما هذا العام الكحوليات بنسبة 68% والحشيش 26% والهيروين 9% ،والبانجو 3% وقد يتضمن المشهد الواحد على أكثر من مادة مخدرة.
‫ ‬
واستعرض "عثمان " المعتقدات الخاطئة حول تعاطي المخدرات التي ظهرت في دراما عام 2022  سلوك اعتيادى 71% ونسيان الهموم 20% وخفة الظل 6% ومسكن للألم 2% ومساعدة على التركيز 2% وقد يحتوي المشهد على أكثر من معتقد ،كما استعرض الظواهر الإيجابية في التناول الدرامي لقضية التدخين وتعاطى المخدرات لعام 2022  منها تفاعل صناع الدراما وظهور خطوط درامية إيجابية تتناول القضية حيث أن 18 % من الأعمال عرضت أضرار التعاطي وأثره على الفرد والمجتمع كذلك عدم ظهور اى مشاهد تدخين وتعاطي مواد مخدرة للأطفال للعام الرابع على التوالي  وأيضا ظهور رسائل إيجابية للتوعية بأضرار التدخين وتعاطى المخدرات ورسائل دعم  للعلاج من مرض الإدمان بجانب استمرار انخفاض نسب التدخين والتعاطي.